الجمعة 29-رمضان-1438 هـ - 23 يونيو 2017
خبر عاجل : توضيح : يرجى متابعة الاحبار الرياضية من خلال باب " الرياضة " على الصفحة الرئيسية لحدوث عطل تقني في بوابة " الملاعب

مع الله

مطالب بتطهير مساجد كفرالشيخ من الائمة والخطباء المنتميين للاخوان

الأحد 05 يوليو - 02:45صباحا
photo
مطالب بتطهير مساجد كفرالشيخ من الائمة والخطباء المنتميين للاخوان

كتب:وسام امين

 تعالت شكاوى الالاف من المواطنين فى عدد من مراكز ومدن محافظة كفرالشيخ, في قيام العشرات من الائمة والخطباء من العاملين باوقاف كفرالشيخ,من المتنمين الى جماعات الاخوان الارهابية وهم مايطلق عليهم الخلايا النائمة او الطابور الخامس,فى اعتلاء المنابر,واستخدامهم المساجد فى الدعوة لجماعة الاخوان, وترديدهم الكلمات المناهضة للجيش والشرطة على المنابر,فضلا على قيامهم بتحريض المصلين على الخروج في تظاهرات, وخروجهم عن مقتضيات الواجب الوظيفى.

وعلى الرغم من قيام وزارة الأوقاف,بوضع  مجموعة من القوانين لوضع المساجد تحت سيطرة الدولة بشكل أكبر, وبموجب القوانين الجديدة,تم مُنع ما يقرب من 53 ألفا من أئمة المساجد من أداء عملهم، بسبب عدم حملهم التراخيص اللازمة,فضلا عن عدم السماح لغير خريجي جامعة الأزهر باعتلاء منبر الجمعة، علاوة على سحب ترخيص من يستغل المنبر لنشر فكر سياسى.

ففى مركز بيلا يوجد بعض المساجد المشهورة والكبيرة والمعروفة بالجمع الجماهيرى بها,والتابعة لادارة الاوقاف,يقوم فيها الائمة باستغلال المساجد لتحقيق أهداف سياسية,وهذا ليس أمرا جديدا، فالجماعة تستخدم المساجد منذ عقود لضم أعضاء جدد لها,بهدف حث المصلين على اثارة العنف والتحريض ضد الجيش والشرطة,وتسائل الجميع كيف تم السماح لهؤلاء الائمة من المنمتين الى الجماعات الاخوانية باعتلاء منابر المساجد؟؟؟؟؟.

فضلا عن قيام عدد من القيادات الاخوانية من المعيينين بوظائف مفتش وامام وخطيب,بالسفر الى دول اوروبية واسيوية وامريكية,للقيام بالدعوة لجماعات الاخوان الارهابية,على الرغم من حصولهم على اجازات داخلية.

الغريب ان هؤلاء القيادات وهم معروفين بالاسم لدى اوقاف كفرالشيخ, استطاعوا القيام بالسفر الى عدد من الدول الاوربية والاسيوية, بطرق غير مشروعة,خوفا من القاء القبض عليهم,على خلفية صدور امر من النيابة العامة بضبط واحضارهم, كما انهم يقومون باثارة العنف والشغب  وتحريض المواطنين على الدولة,من خلال كتابة مقالات لهم, يتم نشرها على المواقع الخاصة بالجماعات الاخوانية,فضلا عن قيامهم بوضع علامات ورموز عبر صفحة التواصل الاجتماعى "الفيس بوك" لهم,لها دلائل معينة عن عناصر الاخوان الارهابية من العديد من الاصدقاء لديهم.

كان وزير الأوقاف، قد صرح من قبل أي إمام له ميول إخوانية أو اتجاهات معينة ويستخدمها داخل المسجد لا مكان له في وزارة الأوقاف وقناعته الشخصية (ياخدها بيتهم ),الأفكار المتطرفة, جرت على الأمة الأحداث المنحرفة التي تضر بالإسلام ولا تنفعه.

وعقب تصريحات وزير الاوقاف تم بالفعل استبعاد المئات من الائمة والخطباء والمفتشون,العاملين بمساجد مدن وقرى ومراكز محافظة كفرالشيخ,لاستغلال وظيفتهم في الترويج لجماعة الإخوان المحظورة والدعوة للخروج فى مظاهرات,الا ان الوضع تغير تماما فلايزال هناك المئات داخل عدد من الادارات التابعة لاوقاف كفرالشيخ, منهم لايزالون من العناصر التابعة لجماعة الاخوان المحظورة,وهم معروفين بالاسماء ولهم من الانشطة السياسية التى يقومون بها فى الخفاء,وادعاؤهم امام الجميع بأنهم لايمتون بأى صلة من قريب او بعيد للجماعات الارهابية.

الامر الذى اصبح مثار جدل للعالمين ببواطن الامور,عن كيفية حصول هؤلاء القيادات الاخوانية من العاملين بادارات الاوقاف التابعة لمديرية اوقاف كفرالشيخ,على اجازات داخلية,واذا تم الموافقة لهم على اجازة خارجية,فهى مخالفة لكافة القوانين واللوائح المعمول بها وفقا لقرار وزير الاوقاف الدكتور مختار جمعة,بعدم الموافقة على سفر الائمة والخطباء الى خارج البلاد الا بموافقته شخصيا.

يذكر ان الدكتور مختار جمعة, وزير الأوقاف,قام باتخاذ موقف حاسم من قبل مع المواطنين المنتمين الى جماعات الاخوان الارهابية,عند قيامهم الاعتداء على ائمة المساجد,لمحاولتهم التأثير عليهم بهدف استغلال منابر المساجد فى اغرض سياسية,قام على اثرها وزير الاوقاف بالوقوف بجانب ابناؤه من العاملين بمديريات الاوقاف,وقتذاك مشدداً على ان الوزارة لن تفرط فى حق ابنائها ، مؤكداً أن الوزارة ستقوم باتخاذ كافة الاجراءات القانونية تجاه اى شخص يحاول التعرض على ابنائها,واصفاً  ان الأعمال الصبيانية لن تزيد الأوقاف وعلماءها إلا صلابة وقوة فى مواجهة كل تيارات التشدد والتطرف.

الامر الذى ادى الى قيام الالاف من المواطنين بتوجيه التساؤلات الى وزير الاوقاف,عن ماهى الاجراءات التى يقوم باتخاذها فى ظهور العشرات من الائمة التابعين لادارات الاوقاف بمديرية الاوقاف بكفرالشيخ, من المنتمين الى جماعات الاخوان الارهابية,فى اعتلاء المنابر بقصد اهداف سياسية واثارتهم الشغب والفوضى,والتحريض ضد الدولة؟؟؟

وماهى الاجراءات التى قام باتخاذها مع الائمة الحاصلين على اجازات داخلية على الورق فقط,وهم من القيادات المعروفة والمنتمية الى جماعات الاخوان الارهابية,على خلاف الحقيقة,فهم يقومون بنشر افكارهم المتطرفة وبث سمومهم على المواطنين عبر صفحات التواصل الاجتماعى؟؟؟؟

وطالب جميع المواطنين باخلاء المساجد من الائمة والخطباء والمفتشين المنمتمين الى جماعات الاخوان الارهابية فى جميع ادارات الاوقاف التابعة لنمديرية الاوقاف كفرالشيخ,وضرورة استبعادهم على وجه السرعة,واتخاذ الاجراءات القانونية عن سفر قيادات الاخوان الارهابية الى الدول الاوروبية بالمخالفة للقوانين واللوائح المعمول بها فى هذا الشأن,والاطلاع على سجلات الاجازات الداخلية بالحاصلين منهم على اجازات سواء داخلية او خارجية,دون المساس بالائمة المبعوثين فى الدول الاوربية والامريكية والاسيوية,والذين تم سفرهم بناء على تعليمات وزارة وزارة الاوقاف سواء فى شهر رمضان او فى غيرها من الشهور الاخرى





أضف تعليقك



تعليقات القراء

أرشيف مع الله