الإثنين 06-جماد أول-1439 هـ - 22 يناير 2018

مقالات عاطف زيدان

قنبلة النائب العام السابق !!
السبت 24 اغسطس - 11:20مساء
عدد التعليقات : 0
حجم النص: |


 
 
 
فجر المستشار عبد المجيد محمود النائب العام السابق ، قنبلة من العيار الثقيل ، عندما كشف انه كان ينوي حبس كل من رئيس الوزراء ووزير النقل في حادث قطار اسيوط الذي راح ضحيته 50 طفلا ، ووصلت المعلومة الي رئيس الجمهورية انذاك محمد مرسي - حيث كانت اتصالات النائب العام يتم تسجيلها – فبادر في 21 نوفمبر باصدار الاعلان الدستوري الذي يتضمن اقالة النائب العام وتعيين طلعت عبد الله بدلا منه.
هذا السر الخطير الذي كشف عنه عبد المجيد محمود ، يعطي لمحة عن اسلوب ادارة الدولة في عهد مرسي .ويؤكد ان  الاعلانات الدستورية والقوانين والقرارات الجمهورية كانت  تصدر بالتفصيل .
وقال النائب العام السابق في مداخلة مع الاعلامي اليقظ وائل الابراشي بقناة دريم في الثانية صباح امس السبت ، انه تلقي ايضا اتصالا من وزير العدل انذاك احمد مكي يطالبه فيه برفع اسم وزير النقل من قوائم الممنوعين من السفر فرفض بشدة . واكد عبد المجيد ان جماعة الاخوان التي تزعم طوال العام الذي حكمت فيه مصر انها تجاهد لمكافحة الفساد ، لم يتقدم اي عضو من اعضائها طوال فترة شغله منصب النائب العام باي بلاغ في قضايا فساد ، وكل قضايا الفساد التي تم تفجيرها كانت ببلاغات من وطنيين شرفاء يعشقون هذا البلد مثل مرتضي منصور وحمدي الفخراني .
وعرض المحامي الشهير مرتضي منصور في نفس الحقلقة بالمستندات خطيرة عن وقائع فساد رجال الاخوان في وزارة المالية ، وفجر مفاجأة اخري حيث قال ان بعض موظفي المالية الموالين للاخوان ادخلوا مفرقعات ومولوتوف الي مبني الوزارة قبل احداث فض اعتصامي رابعة والنهضة ، واكد ان هذه المفرقعات هي التي تم استخدامها فيما بعد في حرق مباني الوزارة .
ماكشفه النائب العام السابق والمستشار مرتضي منصور لايجب ان يمر مرور الكرام . وكلي ثقة ان يبادر وزير المالية باحالة ماتضمنته الحلقة فيما يخص وزارته الي النائب العام . كما اتمني ايجاد مخرج قانوني لمراجعة كل مااصدره مرسي من قرارات حتي لانفيق علي دولة اجنبية تتقدم بمستند موقع منه يثبت انه باع مصر مفروشة
 !!aatefzedan@yahoo.com

Bookmark and Share

أضف تعليقك



تعليقات القراء

أرشيف عاطف زيدان