الإثنين 06-جماد أول-1439 هـ - 22 يناير 2018

مقالات عصام حشيش

الله.. هو الحل
الأحد 21 ابريل - 09:57مساء
عدد التعليقات : 0
حجم النص: |

هل لاحظت أن بطل أي عمل درامي لا يتجه لأداء الصلاة في الأفلام والمسلسلات إلا في حالتين الأولي أن يكون متطرفا مهووسا خاصم المجتمع وأعتزل الناس من فرط تشدده وجهله والثانية أن تجده يصلي بعد أن وقعت في حياته مصيبة قاسية كموت عزيز عليه أو لأنه خسر فلوسه وجن جنونه أو لأنه دخل السجن وتم تدمير حياته ظلما وعدوانا وقتها تراه وقد تحول الي درويش أو مجذوب يرتاد المساجد وقبور الأولياء‮.‬

هكذا اعتادت الدراما المصرية أن تقدم المصلون وغالبا تجد الناس تشفق عليهم وكأنهم ولامؤاخذة انحرفوا وتتجه الجهود لانقاذهم وردهم عن هذا الطريق الذي يمضون فيه وكأن الأصل أن يكون الأنسان في اعمالنا الفنية مالوش علاقة بربنا‮ ! ‬ورغم ان حياتنا مليئة بالمآسي السياسية والاقتصادية وان كل جهودنا في حلها فشلت وجانبها التوفيق ورغم أنه لاملجأ للناس من الله إلا إليه فإن هذا الحل بقي حتي الآن‮ ‬غائبا تماما‮.. ‬لقد كانوا يفزعوننا من التيارات الدينية ويقولوا أنهم سيحولون حياتنا لتصبح كلها دين في دين ومع ذلك فنحن الآن لانكاد نلمح شيئا من هذا بل انني أري أن العكس تقريبا هو الصحيح وأصبح الدين الذي هو عماد حياة الناس مسألة شخصية تأخذ به أو تهمله انت حر‮!! ‬أنا شخصيا أعتقد يقينا أن الله هو الحل وأن أبسط روشتة لإصلاح أوضاعنا المائلة أن يصلح كل انسان شأنه مع الله فيصلح الله لنا شأننا مع مخلوقاته فهو مدبر الأمور سبحانه وتعالي‮.. ‬ولكن هذه الفكرة‮ ‬غائبة تماما عن حياتنا وعن عمد‮.. ‬فلا أحد يريد أن يلجأ إليه‮.. ‬ياتري ليه ؟

‮<< ‬للرزق عشرة أبواب‮.. ‬وعلي أي باب طرقت سيأتيك رزقك الذي كفله الله لك والذي ليس لك حيلة فيه ولكن الناس لاتقف إلا أمام باب واحد فقط هو باب العمل والأجتهاد يطرقون عليه بأيديهم وأرجلهم أيضا ويتركون الأبواب الأخري الغيبية التي دلنا عليها القرآن‮  ‬والسنة اما جهلا بها أو اهمالا لها وربما كان ذلك أحد الفروق الكبري التي تميز المؤمنين عن‮ ‬غيرهم‮ ..‬فالكفار لا يعترفون الا‮  ‬بالعمل للحصول علي المال ولكن المؤمنين يعلمون ان الاستغفار أيضا من أهم أبواب الحصول علي الرزق‮.. ‬امسك سبحة واستغفر بلسانك وقلبك واندم علي ذنوبك وشوف النتيجة‮. ‬وكمان صلة الأرحام زور أهلك وناسك بنية ارضاء الله‮.. ‬وكمان تعظيم شعائر الله‮.. ‬وصلاة الفجر‮.. ‬وقيام الليل‮.. ‬وأذكار الصباح والمساء‮.. ‬وقراءة سورة ياسين والواقعة والرحمن بتدبر‮.. ‬وزيارة المرضي ومساعدة المحتاجين‮ .. ‬وكثرة الشكر والحمد علي نعمة الله وفضله‮.. ‬كلها أبواب واسعة للحصول علي المال والرزق ولكن قليلا من يقف أمامها اكتفاء‮  ‬بالعمل ثم العمل‮ . ‬محتاج فلوس ؟ أظن‮  ‬عرفت هاتعمل ايه‮.‬


Bookmark and Share

أضف تعليقك



تعليقات القراء

أرشيف عصام حشيش